اخر الاخبار

لماذا تكون المرأة معجبة بشعر الصدر عند الرجال ؟

0

وفقا لدراسة حديثة، تبين أن النساء جذبن أكثر للرجال الذين غطى الشعر صدورهم، مقارنة مع الرجال حليقي الصدر. واعتبرن هذه الصفة، مؤشرا يدل على الصحة، والقوة، والهرمونات النشيطة.

قد يتساءل البعض ما هي الفائدة التي يحصل عليها الرجل من الشعر على صدره ، وهل زيادة الشعر أو قلته لها معنى معين ؟؟ وما هي الحكمة من وجودة بالأصل ؟؟ وهل ربنا أوجده لغاية وفائدة للرجل ؟؟؟ وهل وجودة يميز الرجل بصفات ومميزة له ؟؟ وأيضاً ما حكم الإسلام في إزالته ، فهل هل محرم؟؟ كل هذا سيتم إجابته فيما يلي:

شعر الصدر يختلف من رجل الى آخر من حيث الكثافة أو من حيث عدم وجوده بالاصل ، ولحد الآن لم يتمكن العلماء والباحثون من الوصول الى الفائدة الحقيقية من وجود الشعر على صدر الرجل من الناحية الفسيولوجية ، ولكن وجوده يعتبر بمثابة ميزة للتفرقة بين الذكر والأنثى من ناحية النوع ، وأيضاً هو إشارة الى البلوغ عند الرجال.

ولكن الرجال الذين ليس لديهم شعر على الصدر فهذا لا ينقص منهم شيئاً فهناك الملايين من الرجال ليس لديهم شعر على الصدر ، وهناك بعض الدراسات التي تقول أن بعض السيدات يفضلن الرجل ذو شعر على الصدر ، ودعونا نأتي الآن الى ما هو حكم الإسلام في إزالة شعر الصدر للرجال؟؟

حيث قال ابن عثيمين :

” فهذا لم يأمر الشرع بإزالته ، ولم ينه عن إزالته ، مثل شعر الصدر ، الرقبة ، الذراعين ، الساقين ، البطن ، فهذا إن كثر ،فلا بأس من تخفيفه ، لأن في إزالته مايشوه المنظر ، وأما إذا لم يكثر أو يسبب أذى فالأولى عدم التعرض له ، لأن الله سبحانه وتعالى لم يخلق عبثاً ، بل لابد فيه من فائدة ، وقال بعض العلماء إن إزالته إما مكروه وإما محرمة ، واستدلوا بقوله تعالى عن الشيطان “ولآمرنهم فليغيرن خلق الله” ، ولكن لا يتبين لي هذا الحكم ، أي”لا يتبين لي أن إزالتة مكروهة أو محرمة ، بل إزالته من الأمور المباحة ،إلا أن تركه أحوط من الوقوع فيما يأمر به الشيطان من تغيير خلق الله” والله أعلم.

About author

No comments

Powered by themekiller.com